شركة مياه العقبة تطبق أول بنية حوسبة سحابية خاصة في منشآت المياه في الشرق الأوسط بالتعاون مع شركة HP العالمية

شركة مياه العقبة تطبق أول بنية حوسبة سحابية خاصة في منشآت المياه ضمن الشرق الأوسط بالتعاون مع شركة HP العالمية

أعلنت شركة”إتش بي” اليوم عن اختيار شركة مياه العقبة لتطبيق بنية الحوسبة السحابية الخاصة من “إتش بي”، وذلك للمساعدة في تحسين تزويد المواطنين بخدمات المياه والصرف الصحي.

وسيزوّد المشروع، الذي يتمّ تمويله بشكل مشترك من الوكالة الأمريكية للأنماء الدولي USAID، بنية حوسبية متطورة تمكّن مهندسي شركة مياه العقبة من معالجة الشؤون المتعلقة بالعرض والطلب بشكل سريع وسلس. كما سيقدّم المشروع منصة ذكية لعمليات السيطرة وجلب المعلومات SCADA  لدى الشركة مما يسمح للمشغّلين مراقبة وضبط الآبار البعيدة بكفاءة عاليه.

وتعتبر شركة مياه العقبة، مسؤولة عن تخطيط ووضع وتشغيل وصيانة الخدمات العامة لتزويد المياه وإدارة الصرف الصحي في محافظة العقبة

وبهذا السياق قال م. نعيم صالح، الرئيس التنفيذي بالوكالة لشركة مياه العقبة: “أردنا أن نرتقي بعمليات تكنولوجيا المعلومات لدينا إلى المستوى التالي بهدف التصدي للتحديات التي تواجهها منشآت المياه. وجاءت الخطوة الأخيرة نتيجة الإنجازات العديدة والحلول المتطورة التي قدمناها للمساعدة في عملية زيادة تحقيق العوائد. وقد قمنا باختيار حلاً مدمجاً من ‘إتش بي’ و’مايكروسوفت’ في بنية الحوسبة السحابية الخاصة ليكون المنصة التي ستستضيف برمجياتنا وخدماتنا الأخرى في تكنولوجيا المعلومات. ويعود السبب وراء خيارنا هذا إلى المزايا الغنية والمتطورة والمستوى الأمني العالي الذي تقدّمه ‘إتش بي’ و’مايكروسوفت’ عبر منتجاتهما. ونحن نتطلّع قدماً لتحقيق النتائج والأهداف المنشودة من وراء هذا المشروع، وكلنا ثقة أنه سينهض بشركة مياه العقبة لتصبح نموذجاً تقتدي به المنشآت العاملة في منطقة الشرق الأوسط”.

وستدعم تقنيات “إتش بي” الخدمات الإلكترونية الآمنة والفعالة والحديثة، وستضم تلك التقنيات: البنية التحتية المجمّعة Converged Infrastructure المجهّزة لبنية الحوسبة السحابية من “إتش بي” والقائمة على نظام CloudSystem من “إتش بي” مع بنية Matrix Operating Environment من “إتش بي” وHyper-V من “مايكروسوفت” وSystem Center من “مايكروسوفت” لإدارة بنية الحوسبة السحابية، فضلاً عن بوابة إلكترونية للخدمة الذاتية تجعل من خدمات تكنولوجيا المعلومات متوفرة بشكل مرن وعلى أساس الدفع بحسب الاستخدام. وبوجود نظام مؤتمت لتجاوز الاختلالات ونظام إدارة مدمجة لدورة حياة الأنظمة، فذلك سيساعد على ضمان الجهوزية التامة. وفضلاً عن ذلك، سيسرّع نظام StoreOnce B6200 Backup الموفّر للمساحات من “إتش بي” بشكل ملحوظ من الحفظ والتخزين الاحتياطي لبيانات شركة مياه العقبة، بأداء يصل إلى 40 تيرابايت في الساعة. وستكون سواقاته الشريطة الافتراضية متوفرة كأداة ضخمة للتخزين الاحتياطي، بما يمكّن الشركة من إنشاء السواقات والأقراص الافتراضية بالعدد المطلوب، وتقديم مستوى أكبر من المرونة لنقل البيانات مما كان عليه سابقاً.

وستشكّل شبكة عالية الأداء من “إتش بي”، يتم التحكم بها مركزياً عبر برنامج Intelligent Management Centre، الدعامة الأساسية للبنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات في الشركة بما يتيح نقل البيانات وعمليات الاتصالات. وسيمكّن هذا البرنامج فريق تكنولوجيا المعلومات من رصد ومراقبة الشبكة بأكملها، وإدارتها عبر جهاز واحد مفرد، وتقديم أعلى مستويات التوافرية عبر أرجاء الشركة. ولتمكين استمرارية أداء الأعمال واستعادة البيانات بعد الكوارث، ستقوم أنظمة TippingPoint Intrusion Prevention Systems من “إتش بي” بالحماية من التهديدات الإلكترونية وضمان أن المواصفات الأمنية لشبكة شركة مياه العقبة في أعلى مستوياتها ومحدّثة بشكل كامل.

ومن جانبه قال صلاح العيسوي، المدير التنفيذي لـ”إتش بي المشرق العربي والعراق”: “نظراً إلى أن قطاع المنشآت العامة يواجه نماذج دائمة التعقيد من العرض والطلب، فمن الضروري البقاء على اطلاع دائم على أحدث الابتكارات في تكنولوجيا المعلومات. ومن هذا المنطلق، ستعمل ‘إتش بي’ على تحسين مستويات خدمة العملاء لدى شركة مياه العقبة، من خلال الحفاظ على مستويات استمرارية الأعمال وتخفيض التكاليف” .

وقد شاركت شركة “مايكورسوفت” في تطوير المشروع من خلال تزويدها لخارطة طريق وبنية هيكلية مدمجة عن الحل بأكمله، وعبر توظيفها للرخص الخاضعة للحسومات وتزويد أدوات الدعم المتميزة.

واختتم حسين ملحس، مدير عام مايكروسوفت الأردن: “تعدّ حلول مايكروسوفت للسحابة الخاصة والمبنية على تقنيات Windows Server وHyper-V و System Center هي جزء أساسي من نهج الشركة نحو الحوسبة السحابية. تساعد ‘مايكروسوفت’ ‘شركة مياه العقبة’ على تحسين طريقة استخدام تكنولوجيا المعلومات، مما يؤدي إلى زيادة القدرة على استقطاب الاستثمارات وصقل المهارات من خلال تطبيق مفاهيم الحوسبة السحابية. إضافة الى خفض التكاليف، والحد من التعقيدات التقنية وزيادة القدرات”.

Leave a reply